رياضة

ليفربول يوضح لـ”اليوم الجديد” حقيقة إصابة محمد صلاح بفيروس كورونا



كشفت تقارير صحفية إنجليزية عن وجود قلق داخل فريق ليفربول الإنجليزي، من إمكانية إصابة بعض لاعبي الفريق، وعلى رأسهم محمد صلاح، نجم الفريق، بفيروس كورونا بعد تعاملهم مع البولندي أرثور بوروك، حارس بورنموث، والذي أعلن ناديه اليوم الجمعة، الاشتباه بإصابته بالفيروس.



وعلق مات ماكان، مسؤول الإعلام بنادي ليفربول في تصريحات لموقع «اليوم الجديد» قائلًا: «لا يوجد أي قلق، لم يظهر أي حالة من الإصابة بفيروس كورونا على أي لاعب بالفريق جميعهم بصحة جيدة».

وأضاف ماكان: «بورنموث لم يقل إصابة بل أنه مجرد اشتباه، حين إعلان الأمر سنتخذ خطواتنا».



وأعلن نادي بورنموث، اليوم الجمعة، الاشتباه في إصابة حارسه بوروك بفيروس كورونا، بعد ظهور بعض الأعراض عليه، مما سيعرضه للخضوع لحجر صحي للإطمئنان عليه.

والتقى فريق ليفربول مع بورنموث، يوم السبت الماضي، في مسابقة البريميرليج، مما أدى إلى تعامله مع لاعبي ليفربول وعلى رأسهم محمد صلاح، عقب نهاية اللقاء، مما أثار حالة من الهلع بسبب إمكانية نقل الفيروس له.



إيقاف البريميرليج بسبب كورونا

وكان فيروس كورونا وصل تأثيره إلى الدوري الإنجليزي، بعد قرار رابطة الدوري بتأجيل المسابقة حتى يوم ٣ أبريل المقبل، بعد إنتشار الفيروس بين صفوف عدد من اللاعبين، بالإضافة إلى إصابة مايكل أرتيتا، مدرب نادي أرسنال.

وتسبب فيروس كورونا في أزمات للرياضة في أوروبا، فقد تم تعليق منافسات دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي لأجل غير مسمى، حتى اتخاذ قرار نهائي في اجتماع اليويفا يوم الثلاثاء المقبل، بينما تم إيقاف الدوري الإيطالي والإسباني حتى ٣ أبريل؛ لتفشي المرض في أوروبا.

إغلاق